صحيفة ضمى نجد

جديد الأخبار

الأخبار
اخبار منوعه
ملحق البنات
عشرة اسباب تسبب الطلاق
عشرة اسباب تسبب الطلاق
12-04-1433 12:46
  • حجم النص :
  • A
  • A
  • A

اذا نظرت من حولك ستجدين ارتفاع في نسبة الطلاق، وان معظم اصدقائك انتهت حياتهم الزوجية بالفشل، عندها ستبدأين في التساؤل ماذا يحدث، ما الخطب، وهذه هي اول خطوة في طريق الحل.
لأن معرفة الاسباب تعطيك الفرصة لإيجاد الحل، فانت لن تصلي الى اي نتيجة قبل ان تعرفي هذه الأسباب:
1- المال؛ معظم المتزوجون يتشاجرون دائما حول دفع الفواتير، وتسديد الديون، وكل المشاكل المادية الأخرى.
2- ايضا طريقة تربية الأبناء، وتهذيبهم قد تتسبب ايضا في وجود مشاكل بين الآباء.
3- العلاقة الحميمة، من حيث الكم والكيف، يعد ذلك ايضا مصدرا من مصادر التوتر.
4- الوقت؛ فعدم قضاء وقت كافي مع شريك العمر من اهم مصادر الخلافات لعدم وجود انسجام.
5- الأعباء المنزلية؛ نجد ان الكثير من الأزواج يتجادلون خول كيفية التوزيع العادل لأعمال المنزل.
6- الأصدقاء؛ هناك بعض الأصدقاء الذي قد لا يرحب بهم الزوج او الزوجة نتيجة تأثيرهم السيء على حياتهم الزوجية.
7- بعض العادات السيئة التي تؤثر سلبا على الطرف الأخر نتيجة رفضه التام لها.
8- بعض افراد الأسرة مثل الحماة واو الحما، او بعض أطفال العائلة الذين يكونون مصدرا للانزعاج.
9- التوقعات؛ التي لا تلبى دائما ما تكون مصدر لخيبة الأمل للطرفين.
10- الاختلافات الشخصية،؛ فالبعض يعتقد انه عندما يقوم برفض طبعا ما في الشخص الذي امامه فان هذا الشخص يجب ان يتغير.

تعليقات 1 | إهداء 0 | زيارات 5652 |


خدمات المحتوى
  • مواقع النشر :
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google


التعليقات
#35 Egypt [قلب ميت 2013]
1.31/5 (973 صوت)

04-07-1434 06:58
نعم كل هذا صحيح وكلنا نعرفه ولكن الاهم كيفيه اصلاحه وكيفيه التعامل مع الازواج حتى نتخطى كل هذه العقبات والوصول باسره سعيده ولكننا دائما نوجه المسئوليه على الزوجه وحدهاولكن فى اعتقادى انها مسئوليه مشتركه بين الاثنين ولكن الزوج للاسف لايفهم هذافكيف نجعل الزوج ايضا مهتم بهذه المسئوليه

[قلب ميت 2013]

تقييم
2.74/10 (1360 صوت)


الرئيسية |الأخبار |المقالات |الملفات |برودكاست |الصور |البطاقات |الفيديو |الصوتيات |راسلنا | للأعلى

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.