العودة   منتديات ضمى نجد > اقسام المنتديات الإسلامية > نفحات من السنة النبوية والسير والتراجم

قصص الصالحيــن

قصص الصالحيــن نفحات من السنة النبوية والسير والتراجم ; قصص الصالحيــن السلام عليكم ورحمة الله وبركاته مدونه خااصه للقصص الصالحيـن كل عاام وانتم بالف خيــر بسم الله نبدا ...

نفحات من السنة النبوية والسير والتراجم سنة المصطفى صلى الله عليه وسلم والسير وتراجم الصحابة والأعلام



المواضيع الساخنة : شروط المنتدى , نظام الترقيات خصائص المنتدى , صندوق الادوات

شرح تغيير اسمك بنفسكـ في منتديات ضمى نجد

لكل بنات ضمى نجد ضروري !

مجلة ضمى نجد العدد السادس و العشرون

إعادة فتح الشات الكتابي ضمى نجد


المعجبين بهذا الموضوع25    معجبين



رد
 
أدوات الموضوع أنماط العرض
قديم 01-08-2011, 06:54 AM   #1

A S E M غير متواجد حالياً


افتراضي قصص الصالحيــن

قصص الصالحيــن

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


مدونه خااصه للقصص الصالحيـن


كل عاام وانتم بالف خيــر



بسم الله نبدا






˫ Pяĩмα ✿ و yaayaa معجبين بهذه المشاركة .
  رد باقتباس
قديم 01-08-2011, 06:55 AM   #2

A S E M غير متواجد حالياً


افتراضي

يا مولى الزبير اقض دينه!

– روى أنه لما كان يوم (الجمل) جعل الزبير بن العوام رضي الله عنه يوصي بدينه ابنه عبد الله بن الزبير رضي الله عنه ويقول: يا بني!! إن عجزت عن شيء فاستعن عليه بمولاي. قال ابنه: فوالله ما دريت ما أراد حتى قلت: يا أبت! من مولاك؟ فقال: الله. قال: فوالله ما وقعت في كربة من دينه إلا قلت: يا مولى الزبير! اقض دينه، فيقضيه. وحسب ابنه عبد الله بن الزبير ما عليه من دين، فوجده ألفي الف درهم فقضاه.






عسافـ و ˫ Pяĩмα ✿ معجبين بهذه المشاركة .
  رد باقتباس
قديم 01-08-2011, 06:56 AM   #3

A S E M غير متواجد حالياً


افتراضي

خير من حمر النعم


حدَّث علي بن أبي طالب رضي الله عنه وكرم وجهه بعض أصحابه عنه وعن زوجه البتول فاطمة الزهراء رضي الله عنها بنت النبي صلى الله عليه وسلم فقال: كانت أكرم أهله عليه، وكانت زوجتي فجرت أي عملت، بالرحى حتى أثر الرحى بيدها، واستقت بالقربة حتى أثرت القربة بنحرها، وقمت البيت حتى اغبرت ثيابها، وأوقدت تحت القدر حتى دنست ثيابها، فأصابها من ذلك ضر. وقدم على رسول الله (صلى الله عليه وسلم)سبي، فقلت لها: انطلقي إلى رسول الله (صلى الله عليه وسلم)فسليه خادما يقيك ضر ما أنت فيه، فذهبت فاطمة إلى رسول الله (صلى الله عليه وسلم)حين أمست، فقال لها رسول الله (صلى الله عليه وسلم): مالك يا بنية؟ قالت: لا شيء جئت لأسلم عليك! واستحت أن تسأل شيئا، فلما رجعت قال لها علي: ما صنعت؟ قالت: لم أسأله شيئا واستحييت منه. ثم أمرها على أن ترجع إلى رسول الله (صلى الله عليه وسلم)، فرجعت ولم تسأله شيئا. فلما كانت الليلة الثالثة ذهب علي وذهبت معه فاطمة، إلى رسول الله (صلى الله عليه وسلم)، فقال لهما، ما أتى بكما؟ فقال علي: يا رسول الله! شق علينا العمل، فأردنا أن تعطينا خادما نتقي به العمل. فقال لهما رسول الله (صلى الله عليه وسلم): هل أدلكما على خير لكما من حمر النعم؟ قال علي: يا رسول الله! نعم. قال: تكبيرات وتسبيحات وتحميدات مائة حين تريدان أن تناما، فتبيتان على ألف حسنة، ومثلها حين تصبحان، فتقومان على ألف حسنة.






عسافـ و ˫ Pяĩмα ✿ معجبين بهذه المشاركة .
  رد باقتباس
قديم 01-08-2011, 07:00 AM   #4

A S E M غير متواجد حالياً


افتراضي

ذكر الله


كان سارقا من أشهر السراق، وكان يقود عصابة من اللصوص عاثت في البلاد فسادا. وفي يوم من الأيام أراد سرقة دار جاره، فعبر الحائط واستقر فوق السطح مع عصابته، وأخذ يستطلع من على حركة أهل الدار وسكناتهم، حتى يفاجئهم حين ينامون. ولكنه رأى في إيوان الدار ـ وكانت الدار مكشوفة من الطراز القديم الذي كان شائعا في الموصل قديما، رأى حلقة للذكر فيها جمع من الناس يذكرون الله. وانتظر حتى تبين الخيط الأبيض من الخيط الأسود من الفجر ثم غادر الدار مع عصابته ليعود إليها سبعة أيام متتالية، وليرى حلقة الذكر حافلة بالناس، يذكرون الله. وفي اليوم الثامن قال اللص المشهور رئيس العصابة لصاحب الدار، وكان رجلا ورعا تقيا نقيا كثير التدين، أمواله بيده لا بقلبه، فهي للفقراء والمساكين والمحتاجين. قال اللص لصاحب الدار: أفي كل يوم تقيم حلقة للذكر في دارك؟ واستغرب الرجل وقال: لم أعقد في داري حلقة للذكر منذ سنوات؟ وقال اللص: الآن حصحص الحق، لقد حاولت سرقة دارك منذ سبعة أيام خلت، وكل يوم أدخل دارك أجد حلقة للذكر في الإيوان، تستمر حتى مطلع الفجر. قال الرجلإن الله يدافع عن الذين آمنوا إن الله لا يحب كل خوان كفور)... صدق الله العظيم.






عسافـ و ˫ Pяĩмα ✿ معجبين بهذه المشاركة .
  رد باقتباس
قديم 01-08-2011, 07:03 AM   #5

A S E M غير متواجد حالياً


افتراضي

طليحة بن خويلد فارس البحر

خرج طليحة بن خويلد غازياً هو وأصحابه يريدون الروم فركبوا البحر فبينما هم ملججين فيه إذ ناداهم قادس (نوع من المراكب) من تلك القوادس فيه ناس من الروم فقالوا لهم: إن شئتم أن تقفوا لنا حتى نثب في سفينتكم وإن شئتم وقفنا لكم حتى تثبوا علينا في سفينتنا قال: طليحة لأصحابه: ما يقولون؟ فأخبروه فقال طليحة: لأضربنكم بسيفي ما استمسك في يدي أو لتقربن سفينتنا إليهم قال: فدنا القوم بعضهم من بعض قال طليحة لأصحابه: اقذفوني في سفينتهم فرموا به في سفينتهم فغشيهم بسيفه حتى تطايروا منه فغرق من غرق واستسلم من استسلم فبلغ ذلك عمر بن الخطاب فأعجبه.






˫ Pяĩмα ✿ معجب بهذه المشاركة .
  رد باقتباس
رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الصالحيــن

أدوات الموضوع
أنماط العرض

قواعد المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع اضافة مرفقات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code تعمل
رموز لغة HTML لا تعمل
Trackbacks are لا تعمل
Pingbacks are لا تعمل
Refbacks are لا تعمل



جميع تواقيت المنتدى بتوقيت جرينتش +3. الوقت الآن 03:00 AM.


   ضمى نجد   

صحيفة ضمى نجد | شات ضمى نجد | منتديات ضمى نجد | دليل ضمى نجد | طلب اعلان في ضمى نجد
المصحف الشريف | مصحف التجويد | زخرفة الأسماء | موسوعة الماسنجر | خريطة شبكة ضمى نجد
تلفزيون ضمى نجد | الاسماء ومعانيها | جالري ضمى نجد | يوتيوب ضمى نجد | العاب ضمى نجد
تحميل الصور والملفات الجوال البلاك بيري الجالكسي
تصفح اسرع للمنتدى



Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2016, Jelsoft Enterprises Ltd.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.1
المشاركات المنشورة لا تعبر عن رأي ضمى نجد ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)